قناة

المكتبة الشاملة للأدعية الزيدية

المكتبة الشاملة للأدعية الزيدية
1.4k
عددالاعضاء
392
Links
213
Files
19
Videos
695
Photo
وصف القناة
قناة ومكتبة شاملة للادعية الزيدية.. رابط المدونة https://zaididuas.wordpress.com/ صفحة المكتبة على التلجرام👇اضغط واشترك
Forwarded From المكتبة الشاملة للأدعية الزيدية
ماورد من الأدعية في عشر ذي الحجة

اللّهُمَّ هَذِه الَأيَّامُ التي فَضَّلْتَهَا على الَأيَّامِ وَشَرَّفْتَهَا ، قَدْ بَلَّغْتَنِيهَا بِمَنِّكَ وَرَحْمَتِكَ ، فَأَنْزلَ عَلَيْنَا مِنْ بَرَكَاتِكَ ، وَأوسع عَلَيْنَا فِيهَا مِنْ نَعْمَائِكَ ، اللّهُمَّ إنِّي أَسْأَلُكَ أَنْ تُصَلِّيَ على مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّدٍ ، وَأَنْ تَهْدِينَا فِيهَا لسبيل الهُدَى ، وَالعَفَافَ وَالغِنَى ، وَالعَمَلَ بِمَا تُحبُ وَتُرْضَىْ.

اللّهُمَّ إنِّي أَسْأَلُكَ يا مَوْضِعَ كُلِّ شَكْوَى ، وَيا سَامِعَ كُلِّ نَجْوَى ، وَيَا شَاهِدَ كُلِّ مَلَاءٍ ، وَيَا عَالِمَ كُلِّ خَفِيَّةٍ ، أَنْ تُصَلِّيَ على مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّدٍ ، وَأَنْ تَكْشِفَ عَنَّا فِيهَا البَلَاءَ ، وَتَسْتَجيبَ لَنَا فِيهَا الدُّعَاءَ ، وَتُقَوِّيَنَا فِيها ، وَتُعِينَنَا وَتُوَفِقَنَا فِيها لِمَا تُحِبُ ربنا وَترْضَى ، وَعلى ما افَتَرَضْتَ عَلَيْنَا مِنْ طَاعَتِكَ وَطَاعَةِ رَسُولِكَ وَأَهْلِ وِلَايَتِكَ ،

اللّهُمَّ إنِّي أَسْأَلُكَ يا أَرْحَمَ الرَّاحِمِينَ أَنْ تُصَليَ على مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّدٍ ، وَأَنْ تَهَبَ لَنَا فِيهَا الرِّضَا ، إنَّكَ سَمِيعُ الدُّعَاءِ ، وَلا تَحْرِمْنَا خَيْرَ مَا نَزَلَ فِيهَا مِنَ السَّمَاءِ ، وَطَهِّرْنَا مِنَ الذُّنُوبِ يا عَلَّامَ الغُيُوبِ ، وَأَوْجِبْ لَنَا فِيها دَارَ الخُلُودِ ، اللّهُمَّ صَلِّ على مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّدٍ ، وَلَا تَتْرُكْ لَنَا فِيهَا ذَنْباً إلاَّ غَفَرْتَهُ ، وَلا هَمًّا إلاَّ فَرَجْتَهُ ، وَلا دَيْناً إلاَّ قَضَيْتَهُ ، وَلا غَائِباً إلاَّ أَدْيتَه ، وَلا حَاجَةً مِنْ حَوَائِجِ الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ إلاَّ سَهَّلْتَهَا وَيَسَّرْتَهَا إنَّكَ على كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ.

اللّهُمَّ ، يا عَالِمَ الخَفِيَّاتِ ، وَيا رَاحِمَ العَبَرَاتِ ، يا مُجِيبَ الدَعَوَاتِ ، يا رَبِّ الَأرَضِينِ وَالسَّموَاتِ ، يا مَنْ لا تَتَشَابَهُ عَلَيْهِ الَأصْوَاتُ ، صَلِّ على مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّدٍ ، وَاجْعَلْنَا فِيهَا مِنْ عُتَقَائِكَ وَطُلَقَائِكَ مِنَ النَّارِ ، وَالفَائِزِينَ بِجَنَّتِكَ ، النَّاجِينَ بِرَحْمَتِكَ يا أَرْحَمَ الرَّاحِمِينَ ، وَصَلَّى اللهُ على سيدنا مُحَمَّدٍ وَآلِهِ أجْمَعِينَ .

من كتاب فوائد النشر في فضائل العشر ومايليها للدرسي
Forwarded From المكتبة الشاملة للأدعية الزيدية
دعاء يوم الأحد للإمام الحسين عليه السلام
بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ.

الحَمْدُ للهِ الأَحَدِ بِلَا نِدٍّ، الصَّمَدِ بِغَيرِ ضِدٍّ، القَاهِرِ بِلَا ظَهِيرٍ، خَالِقِ كُلِّ شَيءٍ، وَرَازِقِ كُلِّ شَيءٍ، وَمُدْرِكِ كُلِّ هَارِبٍ، وَمَالِكِ كُلِّ غَالِبٍ، الَّذِي يُجِدُّ ويُبلي، ويُسْعِدُ وَيُشْقِي، وَيُمِيتُ وَيُحيي، وَيَمْنَعُ وَيُعْطِي، لَا يُرَدُّ قَضَاؤهُ، وَلَا يُحَدُّ بَقَاؤهُ، وَلَا يُقْهَرُ سُلْطَانُهُ، وَلَا يُبْتَرُ بُرْهَانُهُ، وَأَشْهَدُ أَنْ لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ وَحْدَهُ لًا شَرِيْكَ لَهُ، وأن مُحَمَّدَاً صَلَّى اللهُ عَلَيهِ وآلِهِ عَبْدُهُ وَرَسُولُهُ، أَرْسَلَهُ بَشِيرَاً لِلمُتَّقِينَ، وَنَذِيرَاً لِلْمُعْتَدِينَ، فَشَرَعَ بِهِ الدِّينَ، وَأَقَامَ بِهِ البَرَاهِينَ، وَأَذَلَّ الشِّرْكَ، وَأَزَالَ الشَّكَّ، صَلَّى اللهُ عَلَيهِ وَعَلَى أهل بيته الطّاهرين

اللَّهُمَّ إِنِّي أَحْمَدُكَ عَلَى مَا قَضَيتَهُ مِنْ هِدَايَتِي، وتوليته مِنْ كِفَايَتِي، وَأَذَقْتَنِيهِ مِنْ حَلَاوَةِ الإِيمَانِ، وَعَوَّدْتَنِيهِ مِنْ عَوَائِدِ الإِحْسَانِ، وَأَحْمَدُكَ عَلَى مَا أَزَلْتَهُ مِنْ وَجَلِي، وَحَقَّقْتَهُ مِنْ أَمَلِي، وَحَلَلْتَهُ عَنِّي مِنْ عِقَالِ البَلَاءِ، وَمَدَدْتَهُ عَلَيَّ مِنْ ظِلَالِ النَّعْمَاءِ، وَأَحْمَدُكَ عَلَى مَا فَتَحْتَهُ لِي مِنْ أَبْوَابِ السَّعَادَةِ، وَوَصَلْتَهُ إلِي يا إلهي مِنْ أَبْوَابِ الزِّيَادَةِ، وَصَرَفْتَهُ إِلَيَّ مِنْ صُنُوفِ المَوَاهِبِ، وَسَهَّلْتَهُ لِي مِنْ وُجُوهِ المَطَالِبِ

اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوْذُ بِكَ مِنْ عَثْرَةِ الأَوْاءِ، وَمِنْ كَثْرَةِ الأَهْوَاءِ، وَمِنْ شَرِّ الفِتَنِ، وَكَرِّ المِحَنِ، وَصُرُوفِ الزَّمَنِ، وَفَقْدِ الشكر ، وأَعُوْذُ بِكَ اللَّهُمَّ مِنْ رَأْيٍ يُزِلُّ القَدَمَ، وَعَزْمٍ يُطِيلُ النَّدَمَ، وَقَوْلٍ يَجْلِبُ النِّقَمَ، وَفِعْلٍ يَسْلُبُ النِّعَمَ، وَأَعُوْذُ بِكَ مِنْ سوء العَوَاقِبِ، وَفَزَعِ النَّوَائِبِ، وَكَثْرَةِ المَصَائِبِ، وَعُسْرَةِ المَطَالِبِ

اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ أَنْ تُحْيِيَنِي عَلَى طَاعَتِكَ، وَتُمِيْتَنِي عَلَى رَحْمَتِكَ، وَتُؤْتِيَنِي مِنْ نِعْمَتِكَ، وَتَنْقُلَنِي إِلَى جَنَّتِكَ ورحمتك،

اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ أَنْ تُبَرِّئَنِي مِنْ الأَسْقَامِ، وَتَصُدَّنِي عَنْ الآثَامِ، وَتُنْجِيَنِي مِنْ الشَّدَائِدِ، وتَحْفَظَنِي مِنْ المَكَائِدِ

اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ أَنْ تَدُلَّنِي عَلَى الخَيْرَاتِ، وَتُعِينَنِي عَلَى الحسَنَاتِ، وَتُيَسِّرَنِي لِمَا يُرْضِيكَ، وَتُوزِعَنِي شُكْرَ آلَائِكَ وأَيَادِيْكَ

اللَّهُمَّ كُنْ بِي رَؤوفَاً رَحِيمَاً، واهْدِنِي صِرَاطَاً مُسْتَقِيمَاً، اللَّهُمَّ كُنْ لِي نَاصِرَاً، وَإِلَيَّ نَاظِرَاً، واكْفِنِي الهَمَّ و الغَمَّ ، وَسُوءَ المَنْظَرِ فِي النَّفْسِ وَالأَهْلِ وَالمَالِ والوَلَدِ، اللَّهُمَّ لَا تُحْوِجْنِي إِلَى نَفْسِي طَرْفَةَ عَيْنٍ، وَلَا تَجْعَلْ عَلَيَّ لِظَالِمٍ يَدَاً مَا أَحْيَيْتَنِي، إِنَّكَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ، وَأَسْأَلُكَ أَنْ تُصَلِّيَ وَتُسَلِّمَ عَلَى مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِ مُحَمَّدٍ، صَلَاةً تُفْضِي إِلَيْهِمْ بِغَيْرِ انْقِضَاءٍ، وَتُفِيضُ عَلَيْهِمْ بِلَا انْتِهَاءٍ، وأَنْ تَرْضَى عَنِّي وعَنْ وَالِدَيَّ رِضَاكَ عَنْ العَامِلِينَ بِطَاعَتِكَ، الفَائِزِينَ بِرَحْمَتِكَ، الحَائِزِينَ لِغُفْرَانِكَ ورضوانك، السَّابِقِينَ إِلَى جِنَاتكَ، وَأَسْأَلُكَ أَنْ تَحْشُرَنَا فِي زُمْرَةِ الأَبْرَارِ، وَتَقِيَنَا بِرَحْمَتِكَ مِنْ عَذَابِ النَّارِ، يَا ذَا التَّجَاوُزِ وَالغُفْرَانِ.

من مختصر في الأدعية من كتاب الوسائل العظمى للسيد العلامة يحيى بن المهدي الزيدي عليه السلام(مخطوط) ص2
Forwarded From المكتبة الشاملة للأدعية الزيدية
دعاء اللطف

دعاء عظيم ينسب للنبي الخضر عليه السلام يقرأ في الصباح والمساء وله فضل كبير .

بسْم الله الرّحمن الرّحيم اللّهم صلّ وَسلّم وبَارك عَلى سيّدنا مُحمّد وآله ، اللَّهُمَّ كَما لَطَفْتَ في عَظَمَتِكَ دونَ اللُّطَفاءِ، وَعَلَوْتَ بِعَظَمَتِكَ على العُظَماءِ، وَعَلِمْتَ ما تَحْتَ أَرْضِكَ كَعِلْمِكَ بِما فَوْقَ عَرْشِكَ، وكانَتْ وَسَاوِسُ الصُّدُورِ كالعَلانِيَةِ عِنْدَكَ، وَعَلانِيَةُ القَوْلِ كَالسِّرِّ في عِلْمِكَ، وَانقادَ كُلُّ شَيءٍ لِعَظَمَتِكَ، وَخَضَعَ كُلُّ ذي سُلطَانٍ لِسُلطانِكَ، وَصارَ أَمْرُ الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ كُلُّهُ بِيَدِكَ، اجْعَلْ لي مِنْ كُلِّ هَمٍّ وغَمٍّ أَمْسَيْتُ فِيْهِ فَرَجاً وَمَخْرَجاً.

اللَّهُمَّ إِنَّ عَفْوَكَ عَنْ ذُنُوْبِي، وَتَجاوُزَكَ عَنْ خَطيئَتي، وَسَتْرَكَ على قَبيحِ عَمَلي، أَطْمَعَني أَنْ أَسْأَلَكَ ما لا أَسْتَوْجِبُهُ مِمَّا قَصَّرْتُ فيهِ، أدْعُوكَ آمِناً، وَأَسْأَلُكَ مُسْتَأْنِساً، فإِنَّكَ الْمُحْسِنُ إِلَيَّ، وَأنا الْمُسِيءُ إِلَى نَفْسِي فِيما بَيْنِي وَبَيْنَكَ، تَتَوَدَّدُ إِلَيَّ بِالنّعم مع غِناك عنّي، وَأتَبَغَّضُ إِلَيْكَ بِالْمَعَاصِي مَع فقرِي إِليْكَ، وَلَكِنَّ الثِّقَةَ بِكَ حَمَلَتْنِي على الْجَراءَةِ عَلَيْكَ، فَعُدْ بِفَضْلِكَ وَإِحْسَانِكَ عَلَيَّ، إِنَّكَ أَنْتَ التَّوّابُ الرَّحِيْمُ،وصَلّى الله وسَلّم عَلى سيّدنَا مُحَمّد وَعَلَى آلِهِ الطّاهِرين .

من كتاب مخ العبادة ومنتهى نيل السعادة
Forwarded From المكتبة الشاملة للأدعية الزيدية
دعـــاء المباهله

•بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ الْحَمْدُ للّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ سبحان رَبِّـيَ العليِّ الأعلى الوهَّاب اللَّهُمَّ صَلِّ عَلى مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّدٍ

ياالله ياالله ياالله،يارحمن يارحمن يارحمن ،يارحيم يارحيم يارحيم، ياالله ياالله ياالله،يالاإله إلا أنت، ,يارحيم يارحيم يارحيم، ياالله ياالله ياالله،يارحمن يارحمن يارحمن ،يارحيم يارحيم يارحيم،يالاإله إلا أنت،اللهم أسالك بحقك

ياالله يارحمن يارحيم،

ياالله الملك القدوس،

ياالله المؤمن،

ياالله العزيز الجبار المتكبر،

ياالله الخالق البارئ والمصور الغفار،

ياالله القهار التواب،

ياالله الرزاق الوهاب،

ياالله الفتاح العليم،

ياالله القابض الباسط،

ياالله الخافض الرافع،

ياالله المعز المذل،

ياالله السميع البصير،

ياالله الحكيم العليم العدل،

ياالله اللطيف الخبير،

ياالله الحكيم العليم،

ياالله الغفور الشكور،

ياالله العلي الكبير،

ياالله الحفيظ المقيت،

ياالله الحسيب الجليل،

ياالله الكريم الرقيب،

ياالله الواسع الحكيم،

ياالله الودود المجيد،

ياالله الباعث الشهيد،

ياالله الحي القيوم،

ياالله سيد السادات،

ياالله مجيب الدعوات،

ياالله رفيع الدرجات،

ياالله ولي الجنات،

ياالله عظيم البر والبركات،

ياالله غافر السيئات،

ياالله معطي المسئولات،

سبحانك ياالله لاإله إلا أنت احفظنا من آفات الدنيا والآخرة،واقض حوائجنا.

ياالله ياالله ياالله خير الغافرين،

ياالله ياالله ياالله خيرالمنزلين،

ياالله ياالله ياالله خيرالمحسنين،

ياالله ياالله ياالله خيرالرازقين،

ياالله ياالله ياالله أسرع الحاسبين،

ياالله ياالله ياالله أشفع الشافعين،

ياالله ياالله ياالله سبحانك يا لاإله إلا أنت خلصنا من آفات الدنيا والآخرة.

ياالله ياالله راحم العثرات،

ياالله مضاعف الحسنات،

ياالله ياالله شديد النقمات،

ياالله ياالله سبحانك يالا إله إلا أنت صانع كل مصنوع،

ياالله خالق كل مخلوق،

يارازق كل مرزوق،

ياالله مالك كل مملوك،

ياالله كاشف كل مكروب،

ياالله ياالله ياالله..ياربي ورجائي ياربي ورجائي ياربي ورجائي ياربي ورجائي ياربي ورجائي ياربي ورجائي، قال:حتى ينقطع نسمه.

ياحي ياحي ياحي ياحي ياحي ياحي ياحي قال:حتى ينقطع نسمه.

ياقيوم ياقيوم،

ياالله فارج كل مهموم،

ياالله كاشف كل مغموم،

ياالله راحم كل مرحوم،

ياالله ناصر كل مظلوم,

ياالله ساتر كل معيوب،

ياالله ملجأ كل مطرود.

سبحانك يالاإله إلا أنت،ياعدتي عند شدتي ، يا رَجائِي عِنْدَ مُصِيبَتِي، يامؤنسي عند وحدتي،ياراحمي عند غربتي ،ياغايتي عند منيتي ،ياوليي عند نعمتي ،يادليلي عند كربتي ،ياغياثي عند افتراقي ، ياملجأي عند اضطراري ،ومعيني عند اصطباري.

سبحانك يالا إله إلا أنت، ياالله ياالله ياالله،يارحمن يارحمن يارحمن ،يارحيم يارحيم يارحيم،ياعزيزا لايضام ، يالطيفا لايرام ، ياقيوما لاينام ، ياحيا لايموت،ياباقيا لايفنى ،ياعالما لايجهل ، ياقيوما لايضعف ،يارب البيت الحرام ، يارب النور والظلام، يارب التحية والسلام،ياالله ياأحد بلارصد،ياالله فرد بلا ند، ياالله صمد بلا عمد، ياالله وتر بلاكيف، ياالله موصوف بلاشبه، ياالله ملك بلا وزير، ياالله عزيز بلا ذل، ياالله غني بلا فقر، ياالله ملك بلا عزل.

سبحانك يالا إله إلا أنت،  سبحانك سبحانك سبحانك وبحمدك ، وتبارك اسمك ، وتعالى عزك,وجل ثناؤك ، ولاإله غيرك ، اغفر لي وارحمني بغفران ذنوبي وذنوب جميع المؤمنين والمؤمنات ، وصلى الله على محمد خاتم النبيين ،وإمام المرسلين ، وعلى آله الطاهرين ، واجعلنا جميعا من الفائزين الراجين الناجين، واجعلنا من المتطهرين ، واجعلنا من الذين لاخوف عليهم ولاهم يحزنون ، برحمتك ياأرحم الراحمين، والحمدلله رب العالمين ، مجيب الدعوات السائلين.

يقرأ هذا الدعاء ثم يصلي ركعتين يقرأ في كل ركعة بفاتحة الكتاب  وسورة الإخلاص خمس عشر مرة وهكذا في الركعه الثانية ثم يصل على ملائكة الله وملائكة اسمائه وعلى جميع الأنبياء والمرسلين ،ويخص محمد بالصلاة والسلام ،ويسأل الله تعالى حاجته لدينه ودنياه ولمن احب..

زبد الأدعية
Forwarded From المكتبة الشاملة للأدعية الزيدية
دعاء الإثنين للإمام الحسين عليه السلام

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

الحَمْدُ للهِ ذِي المجْدِ والثَّنَاءِ، وَالفَضْلِ وَالعَطَاءِ، الَّذِي عَمَّتْ نِعْمَتُهُ، وَفَاضَتْ رَحْمَتُهُ، وَجَلَّتْ عَظَمَتُهُ، وَتَمَّتْ (وعَلت) كَلِمَتُهُ، مُبْتدِئُ الخَلْقِ وَالبَشَرِ، وَمُنْبِتُ النَّبَاتِ وَالشَّجَرِ، وَمُنْشِئُ الغُيُوثِ والسَّحَائِبِ، وَمُدَبِّرُ الأَفْلَاكِ وَالكَوَاكِبِ ،

وَأَشْهَدُ أَنْ لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ وَحْدَهُ لَا شَرِيْكَ لَهُ، شَهَادَةً تَخْلُصُ بِهَا الطَّوِيَّةُ، وَكَلِمَةً تَدْعُو بِهَا البَرِيَّةُ، وَأَنَّ مُحَمَّدَاً صَلَّى اللهُ عَلَيهِ وَعلى آلِهِ وَسَلَّمَ عَبْدُهُ وَرَسُولُهُ، أَرْسَلَهُ بِالبَيَانِ اللائِحِ، والبُرْهَانِ الوَاضِحِ، إلى أُمَّةٍ غَاوِيَةٍ، يَعْبُدُونَ الوَثَنَ، وَيَمْحُونَ السُّنَنَ، فَعَلَّمَ الجَاهِلَ، وعَدَّلَ المَائِلَ، وأَوْضَحَ الخَفِيَّ، وَأَرْشَدَ الغَوِيَّ، فَصَلَّى اللهُ عَلَيهِ وَعَلَى أَهْلِ بَيْتِهِ الطَّاهِرِينَ ،

اللَّهُمَّ إِنِّي أَحْمَدُكَ عَلَى مَا هَدَيْتَنِي مِنْ طُرُقِ الدِّينِ، وأَلْبَسْتَنِيهِ مِنْ حُسن اليَقِينِ، وَحَبَّبْتَهُ إِلَيَّ مِنْ طَاعَتِكَ، وَأَسْبَغْتَهُ عَلَيَّ مِنْ نِعْمَتِكَ، وَأَحْمَدُكَ عَلَى مَا جَنَّبْتَنِيهِ مِنْ سُبُلِ الكُفْرِ، وَأَوْزَعْتَنِيهِ مِنْ جَمِيلِ الشُّكْرِ ،

اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوْذُ بِكَ مِنْ ذُلِّ الغُرْبَةِ، وَطُولِ الكُرْبَةِ، وبُعْدِ الوَطَنِ، وَفَقْدِ السَّكَنِ،

وأَعُوْذُ بِكَ مِنْ مَرَضٍ مُلِمٍّ، وَعَرَضٍ مُهِمٍّ، وَسَقَمٍ يَمْتَدُّ، وَأَلَمٍ يَشْتَدُّ، وَأَعُوْذُ بِكَ مِنْ قَلْبٍ يَصْبُو إِلَى الفَسَادِ، وَعَيْنٍ تَعْمَى عَنْ الرَّشَادِ، وَنَفْسٍ تَحِنُّ إِلَى الهَوَى، وَلِسَانٍ يَنْطَلِقُ إلى اللَّهْوِ وَالغَوَى، وَأَعُوْذُ بِكَ اللَّهُمَّ مِنْ جَذَلٍ يُورِثُ الوَجَلَ، وَأَمَلٍ يُفْسِدُ العَمَلَ، وغَمٍّ يُوجِبُ النِّقَمَ، وَهَمٍّ يَقْطَعُ العِصَمَ ،

اللَّهُمَّ إِنِّي أَحْمَدُكَ عَلَى مَا صححته مِنْ جِسْمِي، وَأَجْزَلْتَهُ مِنْ قَسْمِي، وَشَدَدْتَهُ مِنْ أَزْرِي، وَجَبَرْتَهُ مِنْ كَسْرِي، وَأَحْمَدُكَ عَلَى مَا أَرَيْتَنِيهِ مِنْ مَنَاهِجِ الخَيرِ، وَوَقَيْتَنِيهِ مِنْ نَتَائِجِ الشَّرِّ، وَشَرَحْتَهُ مِنْ صَدْرِي، وَفَرَّجْتَهُ مِنْ كَرْبِي، وَأَلْهَجْتَهُ مِنْ قَلْبِي ،

اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ أَنْ تَحْفَظَ لِي دِينِي، وَتُقَوِّيَ يَقِينِي، وَتَزِيدَ فِي هِدَايَتِي، وَتُدِيمَ لِي كِفَايَتِي، وَأَسْأَلُكَ أَنْ تُحَسِّنَ حَالِي، وَأن تُثْمِرَ مَالِي، وَتُصْلِحَ أَعْمَالِي، وَتُنْجِحَ لِي آمَالِي، وأَنْ تُكَثِّرَ عِصْمَتِي، وَتَحْرُسَ نِعْمَتِي، وَأَنْ تُوَفِّقَنِي لِلطَّاعَةِ، وَتَزِيدَ لِي فِي الإِسْتِطَاعَةِ 

اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ خَيْرَ يَوْمِي هَذَا وَخَيْرَ مَا قَضَيْتَ فِيْهِ، وَأَعُوْذُ بِكَ مِنْ شَرِّهِ وَشَرِّ مَا أَنْزَلْتَ فِيْهِ، اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوْذُ بِكَ مِنْ مَكْرِ المَاكِرِيْنَ ، وَحَسَدِ الحَاسِدِيْنَ، وَجَوْرِ الجَائِرِيْنَ، وَبَغْيِ البَاغِينَ 

اللَّهُمَّ صَلِّ وَسَلِّمْ عَلَى مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِ مُحَمَّدٍ، صَلَاةً تُدِيمُهَا عَلَيْهِمْ، وَتَقْضِيهَا لَهُمْ، وَأَنْ تَبْدَأَ بِهِمْ فِي كُلِّ خَيْرٍ، وَتَخْتِمَ بِهِمْ كُلَّ خَيْرٍ، وَأَنْ تَرْضَى عَنِّي وَعَنْ وَالِدَيَّ رِضَىً تُوجِبُ لَنَا بِهِ الجِنَانَ، وَتُدِرُّ عَلَينَا بِهِ الإِحْسَانَ، وَتُؤَمِّنَّا به مِنْ هَوْلِ يَومِ القِيَامَةِ، وَتُحِلَّنَا بِهِ دَارَ الكَرَامَةِ، بِرَحْمَتِكَ يَا أَرْحَمَ الرَّاحِمِينَ

من مختصر في الأدعية من كتاب الوسائل العظمى للسيد العلامة يحيى بن المهدي الزيدي عليه السلام(مخطوط)ص4
Forwarded From المكتبة الشاملة للأدعية الزيدية
دعاء الحفظ على النفس والمال والأهل..

يقرأ في الصباح أو المساء..

•بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ الْحَمْدُ للّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ سبحان رَبِّـيَ العليِّ الأعلى الوهَّاب اللَّهُمَّ صَلِّ عَلى مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّدٍ..

اللهم صلّ على محمد وآله دائما ، حرست نفسي وديني وأهلي ومن حضرني ، ومن غاب عني ، بالحي الذي لا يموت ، وألجأت ظهري في حفظ ذلك إلى الحي القيوم الذي لا يموت ، وأصبحت وأمسيت في جوار الله الذي لا يرام ولا يستباح ، وفي ذمته وضمانه الذي لا يُخْفر ضمان العبد،  واستمسكت بعروة الله الوثقى ، ربي رب السموات والأرض ، {لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ فَاتَّخِذْهُ وَكِيلًا}[المزمل : 9] ، توكلت على الله  واعتصمت بالله وفوضت امري إلي الله نعم القادر المعين ، {فَاللَّهُ خَيْرٌ حَافِظًا وَهُوَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ}[يوسف:64] وصلى الله وسلم على سيدنا محمد وآله عدد خلقه ورضاء نفسه ووزنة عرشه ، ومداد كلماته  ، {لَقَدْ جَاءَكُمْ رَسُولٌ مِنْ أَنْفُسِكُمْ عَزِيزٌ عَلَيْهِ مَا عَنِتُّمْ حَرِيصٌ عَلَيْكُمْ بِالْمُؤْمِنِينَ رَءُوفٌ رَحِيمٌ فَإِنْ تَوَلَّوْا فَقُلْ حَسْبِيَ اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَهُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ }[التوبة: 128]سُبْحَانَ اللهُ مِلْءَ اْلمِيْزَانِ ، وَمَبْلَغَ الْعِلْمِ ، وَمُنْتَهَى الرِّضْوَانِ ، وَزِنَةَ الْعَرْشِ.

من كتاب مختصر الأدعية المأثورة .